من هو الناقر؟ وما هو الناقور؟ ومتى يكون النقر

 


من هو الناقر؟ وما هو الناقور؟ ومتى يكون النقر كما في قوله تعالى {فَإِذَا نُقِرَ فِي النَّاقُورِ * فَذَٰلِكَ يَوْمَئِذٍ يَوْمٌ عَسِيرٌ* عَلَى الْكَافِرِينَ غَيْرُ يَسِيرٍ} .. [المدثر:8*9*10].
الناقر هو إسرافيل عليه السلام،وهو ملك من الملائكة الكرام.
والناقور: من النقر، وهو اسم لما ينقر فيه، أي: لما يُنادى فيه بصوت مرتفع.
والمراد به في الآية الكريمة: الصور الذي ينفخ فيه إسرافيل بأمر الله تعالى.
وأما وقتها فهي النفخة الثانية التي يكون بعدها الحساب.
وذلك أن الله سبحانه إذا أمر ملكه بالنفخ في الصور، وأدرك الناس أنهم قد بعثوا للحساب، اشتد ذلك الأمر على الكافرين، فلا يتسنى لهم أن يخلصوا مما هم فيه، وما يلاقونه من مناقشة الحساب، وغيره من الأهوال، التي يجدونها في ذلك الوقت العصيب الرهيب، وهذا جانب من أهوال يوم القيامة.
الدكتور عصام الروبي- أحد علماء الأزهر الشريف – مصراوى




x