القائمة الرئيسية

الصفحات

ما المقصود بالحوايا فى قوله تعالى : وَالْغَنَمِ حَرَّمْنَا عَلَيْهِمْ شُحُومَهُمَا إِلَّا مَا حَمَلَتْ ظُهُورُهُمَا أَوِ الْحَوَايَا ؟

 

 


 

ما المقصود بالحوايا فى قوله تعالى : وَالْغَنَمِ حَرَّمْنَا عَلَيْهِمْ شُحُومَهُمَا إِلَّا مَا حَمَلَتْ ظُهُورُهُمَا أَوِ الْحَوَايَا ؟
 
قال تعالى في سورة الأنعام مفصلًا ما حرمه على اليهود:
وَعَلَى الَّذِينَ هَادُوا حَرَّمْنَا كُلَّ ذِي ظُفُرٍ ۖ وَمِنَ الْبَقَرِ وَالْغَنَمِ حَرَّمْنَا عَلَيْهِمْ شُحُومَهُمَا إِلَّا مَا حَمَلَتْ ظُهُورُهُمَا أَوِ الْحَوَايَا أَوْ مَا اخْتَلَطَ بِعَظْمٍ ۚ ذَٰلِكَ جَزَيْنَاهُم بِبَغْيِهِمْ ۖ وَإِنَّا لَصَادِقُونَ" الأنعام : 146
فما هي الحوايا؟

الجواب :
أن الحوايا هي الأمعاء وهي كل ما يحتويه البطن، وذكر المفسرون في معنى الحوايا بأنها كل ما تحوى في البطن أي احتوى عليه البطن، ويدخل في ذلك ما يخرج منه اللبن، والأمعاء، وغيرها من الأشياء التي في بطن الأبقار والأغنام.


وتحريم الله سبحانه وتعالى هذه الأشياء على اليهود كان شكلًا من أشكال التشديد عليهم وذلك لأنهم كانوا يكذبون على الله سبحانه وتعالى ويحرمون ما لم يحرمه، فشق عليهم بمثل هذه التشريعات التي رفعها عن أمة محمد صلى الله عليه وسلم.


اذا اتممت القراءة شارك بذكر سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم