القائمة الرئيسية

الصفحات

ياليتنا عالجنا أسباب غضب مولانا الشيخ الشعراوى!

 


 

ياليتنا عالجنا أسباب غضب مولانا الشيخ الشعراوى!
 
وكان الشيخ الشعراوى قد نشر بيانا فى الصحف احتج على اختصار المواد الدينية لحساب المواد المدنية، مما جعل المعلومات الفقهية لطالب الأزهر ضئيلة، ثم اعتكف احتجاجا على طمس هوية التعليم الأزهرى ، فاتصل الرئيس الأسبق مبارك بالشيخ طنطاوى وقال عدلوا المناهج كما يرى الشيخ الشعراوى.. وأمرنى قائلا : يا دكتور أنا ماقدرش على زعل الإمام الشعراوى
 
فانطلقنا على رأس وفد من الأزهر الشريف يتقدمنا الشيخ سيد طنطاوى والشيخ حمدى زقزوق والشيخ فريد واصل لمصالحة الشعراوى.. وأمّن الجميع خلفى بالدعاء بأن يتولى من يصلح ومناهجه وأن يقينا شر الفتن ما ظهر منها وما بطن، ولو كنا بنينا على ما اتفقنا عليه من نصائح ما وقعت أزمة الخطاب الدينى
رحم الله الشيخ الشعراوى وأطال الله عمر الدكتور احمد عمر هاشم وشفاه الله وعافاه
 
اذا اتممت القراءة شارك بذكر سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم